السعودية تعلن مقتل 12 عسكرياًً قرب الحدود مع اليمن

15 شباط/فبراير 2017

قتل 12 عسكريا سعوديا عند الحدود الجنوبية مع اليمن خلال عشرة أيام، حسب سلسلة أخبار نشرتها وكالة الأنباء الرسمية في المملكة، تضمنت صوراً من التشييع والدفن، وتصريحات من الأقرباء.

 

ومن بين العسكريين الـ12 الذين قضوا في مواجهات مع المتمردين الحوثيين، أو في عمليات قصف مصدرها اليمن المجاور منذ الخامس من شباط/فبراير، خمسة دفنوا في بلداتهم أول أمس الاثنين.

 

وكتب في كل من أخبار التشييع والدفن أن العسكري «استشهد خلال تأديته واجب الدفاع عن الدين والوطن في الحد الجنوبي»، للمملكة التي تقود تحالفا عسكريا عربيا في اليمن ضد الحوثيين.

 

وآخر العسكريين القتلى هو الجندي جمعان بن جابر هروبي الذي شيع جثمانه في محافظة هروب في منطقة جازان. ونقلت الوكالة عن أفراد عائلة القتيل «فخرهم واعتزازهم بما قدمه ابنهم من تضحية وبطولة فداء لهذا الوطن ودفاعا عن مقدساته».

 

كذلك أدت مجموعة من المصلين بعد صلاة الظهر، صلاة الميت على الجندي محمد بن مفرح المنجحي. وأكد والده أنه «وأبناءه وأفراد قبيلته جميعا فداء لتراب الوطن الغالي، وان الجميع يفخر بما قدمه الشهيد من تضحية وبطولة فداء لهذا الوطن ودفاعا عن مقدساته والدين»، وفقا لوكالة الأنباء.

 

 

Facebook

Twitter

Top