رئاسة جامعة صنعاء تكشف موعد بدء الفصل الدراسي الثاني .. (نص البلاغ)

14 آذار/مارس 2017

أكدت رئاسة جامعة صنعاء التزام الكليات بالتقويم الجامعي للعام الدراسي الحالي موضحة أن الكليات التي توقفت فيها الأمتحانات جاءت لأسباب مالية كما دعت الجميع لتغليب مصلحة الطلاب.  

 

وقالت رئاسة الجامعة في بيان صادر عنها ونشرته الصفحة الرسمية لـ جامعة صنعاء  أن الفصل الدراسي الثاني بدء خلال الأسابيع الماضية في كليات (اللغات، والآداب والعلوم الإنسانية، والحاسوبب وتقنية المعلومات والصيدلة).

 

موضحة أن بعض الكليات اوقفت فيها الامتحانات لأسباب مالية، والتي ستبدأ الامتحانات خلال الشهر الحالي ومنها كليات (التجارة، والتربية المحويت، والتربية خولان، أرحب). مؤكدة أن  كليات الهندسة والعلوم بدأت اختباراتها خلال الأسبوع الماضي بعد حل الأمور المالية للاختبارات. 

 

وأكدت أنها عملت وتعمل باستمرار وبالتنسيق مع كافة الجهات الرسمية لتسليم مستحقات الكادر الأكاديمي والوظيفي للجامعة وبما يضمن سير العملية التعليمية.

مشيرة إلى بعض الكليات التي تعرض فيها الأكاديميين والطلاب للتهديد من قبل بعض اعضاء الهيئة الإدارية وقيامهم بإخراج الطلاب واغلاق القاعات بالقوة والتهديد بالتشهير لأعضاء هيئة التدريس، وبينها كليات (الزراعة والتي لم يتبقى سوى (30%) من امتحاناتها، والتربية والتي انهت (70%) وكلية الاعلام التي انهت (95%)." حد وصف البيان

 

وثمنت رئاسة الجامعة "مواقف كافة الأكاديميين الذين وقفوا واستمروا وبدأوا في الفصل الدراسي الثاني والذين جعلوا من أداء واجباتهم مسئولية يحتذى بها الجميع والتي لابد أن يتم تقديرها، ولم يأبهوا للتهديدات التي حاول البعض من أعضاء الهيئة الادارية للنقابة ممارستها."

 

 

الوطن أونلاين ينشر نص البيان:

 

تثمن رئاسة جامعة صنعاء مواقف جميع منتسبيها من أكاديميين وموظفين، الذين عملوا على استمرار العملية التعليمية دون كلل أو ملل من أجل مصلحة أبنائنا الطلاب أولاً وأخيراً.

وتؤكد أن مستوى المسؤولية واضحاً للعيان من خلال الالتزام بـ "التقويم الجامعي" والبدء بالفصل الدراسي الثاني في الجامعة وبينها كلية اللغات وكلية الآداب والعلوم الإنسانية وكلية الحاسوب وتقنية المعلومات وكلية الصيدلة، والتي انهت امتحانات الفصل الاول بنجاح خلال الفترة الماضية. 

وتشدد رئاسة الجامعة على ضرورة استكمال الامتحانات في بقية الكليات والتي تعرض فيها الأكاديميين والطلاب للتهديد من قبل بعض اعضاء الهيئة الإدارية وقيامهم بإخراج الطلاب واغلاق القاعات بالقوة والتهديد بالتشهير لأعضاء هيئة التدريس، خاصة في كلاً من كليات الزراعة والتي لم يتبقى سوى (30%) من امتحاناتها، والتربية والتي انهت (70%) وكلية الاعلام التي انهت (95%). كما نشير إلى ان كل من كلية الهندسة وكلية العلوم بدأت اختباراتها خلال الأسبوع الماضي ومستمرة في ذلك. 

 

ويجب علينا التوضيح إلى أن بعض الكليات اوقفت فيها الامتحانات لأسباب مالية، والتي ستبدأ الامتحانات خلال الشهر الحالي ومنها كليات (التجارة، والتربية المحويت، والتربية خولان، أرحب).

كما نثمن مجدداً موقف كافة الأكاديميين الذين وقفوا واستمروا وبدأوا في الفصل الدراسي الثاني والذين جعلوا من أداء واجباتهم مسئولية يحتذى بها الجميع والتي لابد أن يتم تقديرها، ولم يأبهوا للتهديدات التي حاول البعض من أعضاء الهيئة الادارية للنقابة ممارستها. 

ونجدد دعوتنا في رئاسة الجامعة للـــجمــــيع تغليب المصلحة العامة وبما في ذلك مصلحة أبنائنا الطلاب، بعد محاولات التأخير التي جاءت نتيجة لتعنت البعض وعدم مراعاة الظروف التي يمر بها الوطن خلال هذه المرحلة.، والعمل على استكمال الامتحانات الموقفة بما يضمن الالتزام بالتقويم الجامعي.

وتؤكد رئاسة جامعة صنعاء أنها عملت وتعمل باستمرار وبالتنسيق مع كافة الجهات الرسمية لتسليم مستحقات الكادر الأكاديمي والوظيفي للجامعة وبما يضمن سير العملية التعليمية.

ونسأل الله أن يوفق الجميع لما فيه مصلحة الوطن وتقديم رسالتنا الأكاديمية في بناء الأجيال.

صادر عن رئاسة جامعة صنعاء 

الثلاثاء 14 مارس 2017 م 

Facebook

Twitter

Top